أمن وإستراتيجية

الصاروخ الروسي الذي قال عنه خبراء غريبون إنه لا نظير له في العالم

 منصول بتصرف

ــــــــــــ

 طورت روسيا منظومة   صاروخية  حديثة  جدا تعد الأكثر تطورا في العالم حتى حسب خبراء غربيين، الصوارخ الجديدة  المساة   الخنجر ”  كينجال ”  لا يمكن التنبؤ  بمسارها ، ويمكنها ضرب أهداف  جوية  وبرية على مسافة 2000  كلم ، وقالت صحيفة “ناشيونال انتريست” الأمريكية، أن السلاح الروسي “كينجال”، الأسرع من الصوت، ليس له نظير في العالم.

  وحسب  الخبير، دايف ماجومدار،  فإنه “لا يوجد في العالم صاروخ باليستي يتم إطلاقه من الجو، ولذلك يحق لموسكو الإعلان أن منظومة (كينجال) ليس لها نظير خارج حدود روسيا”.

وأشار أيضا إلى أن صاروخ “كينجال” تم تصنيعه على أساس صاروخ “اسكندير” القادر على المناورة في الجو والتحليق في مسار لا يمكن التنبؤ به، وهذه الخصائص تجعل من الصعب جدا اعتراض الصاروخ.

يذكر أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن أن نظام الدفاع الجوي “كينجال” (خنجر) الذي تفوق سرعته سرعة الصوت والذي يمكنه ضرب الهدف عن بعد أكثر من 2000 كلم، قد عبر بنجاح مرحلة الاختبارات وبدأ في 1 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بتنفيذ مهام قتالية- تجريبية في مطارات المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية.

كلمات دلالية