الجزائر من الداخل

ماذا قال وزير الطاقة عن مدير سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور ؟

 

العربي سفيان

ــــــــــــــ

دافع ، وزير الطاقة مصطفى قيطوني عن مدير شركة سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور وفضيحته مع   المرأة الموظفة  التي إحتجت في الندوة الصحفية السابقة ، والتي قال بشأنها أنها غضبت فقط وهذه الأمور تحدث دائما، وقال قيطوني انه لن يتم معاقبة الموظفة ، وأن  ما قامت به  كان في لحظة قلق

وتفاعل الجزائريين مع تصريح الدفاع الذي قام به مصطفى قيطوني والذي حاول تقليص من حجم الفضيحة التي قصفت بمدير سوناطراك ، والتي قال بعض أن المسؤول كان في حالة لا وعي خلال ندوته الصحفية، وإعتبر البعض الأخر انه صمته إتجاه ما كشفت عنه الموظفة من ظلم وحقرة ورشاوي بالشركة دليل على أنه متواطئ فيما يحدث، وكان الأجدر من قيطوني أن يفتح تحقيق معمق حول من صرحت به هذه الأخيرة

خرجت موظفة بشركة سوناطراك عن صمتها في ندوة صحفية عقدها الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، وفضحت سياسة العمل التي تعيشها أكبر الشركات الجزائرية أمام عدسات الكاميرا،  حيث قالت أنها تعرضت للسب والشتم والإهانة من طرف مسؤول داخل الشركة، كما تلقت رشاوي بالجملة، حيث تم إخراج الموظفة بالقوة من طرف حراس ومسؤولي المدير وسط صمت هذا الأخير وإستغرابه من خوض الموظفة للحالة الكارثية التي يعيشها المجمع، والمثير للإستغراب فإن المسؤول الشركة واصل ندوته الصحفية بدون تعليق على الحادثة