الحدث الجزائري

هل تنسحب الجزائر من جامعة الدول العربية ؟؟

 

 

 قال مصدر  دبلوماسي  جزائري لموقع  الجزائرية للأخبار إن الجزائر هددت  مرتين على الأقل بالانسحاب نهائيا من الجمعة العربية في الفترة الممتدة بين عامي  2011 و 2015 ، والسبب  هو خرق  القانون الداخلي للجامعة   من قبل بعض أعضائها، 

 المصدر ذاته أشار إلى أن  الجزائر  باتت غير متحمسة لدور  الجامعة في حل الكثير من مشاكل الدول العربية وعلى رأسها  الحرب في ليبيا ،  وقد  هددت   الجزائر في عام 2011   بالانسحاب   من الجامعة في حال إرسال قوات بإسم الجتمعة العربية إلى اي  دولة للتندخل فيها نفس الأمر وقع  في عامي2012 ، وقد  جاء رفض الجزائر المشاركة في  مبادرة القوة العربية للتدخل  تعبير   عن  رفض طريقة تسيير الجامعة  العربية  التي تحولت إلى مجرد منظمة  تعبر على الرأي  السائد في مجلس  التعاون الخليجي،  وقال مصدر دبلوماسي  جزائري  لموقع الجزائرية للأخبار  إن الجزائر باتت  تتحفظ كثيرا على  قرارات  الجامعة  العربية  بسبب أن دورها الحالي يتناقض  تماما مع ما جاء في  ميثاق  تأسيسها.

  قال مصدر دبلوماسي  جزائري  إن اهتمام  السلطات الجزائرية  بالجامعة العربية   و دورها الإقليمي تراجع بشكل كبير  لدرجة  أن الجزائر تفكر جديا  في الوقت الحالي في تخفيض مستوى التمثيل في الجامعة والانسحاب من بعض لجانها بسبب   خرق  بعض قراراتها  لميثاق تأسيسها ، سبب  إنزعاج الجزائر هو أن الجامعة أخلت بأحد أهم  مبادئها  وهو عدم التدخل في الشأن   الداخلي للدول من جهة وعجز الجامعة عن منع الاعتداء الذي تعرضت له ليبيا في عام  2011 ،  ثم عجزها عن علاج  أزمات اليمن وسوريا .  

 بالرغم من الملاحظات  الكثيرة على النظام الحاكم  في الجزائر فإنه  يجب علينا الإقرار بأنه نظام له ميول قومية  مناهض  للإمبريالية  ربما  هذه إحدى حسناته المهمة، إلا أن الميول القومية   للنظام الحاكم في الجزائر  والتي  تسير به في اتجاه  مناصرة  القضايا الوطنية  والخط الممانع الذي  تتباه  دول منها إيران  يواجه حربا ضروس من دول المعسكر الثاني  الذي  يدعي  الدفاع عن المسلمين السنة،  الدور الجزائري في  الجامعة  العربية تراجع إلى مستوى غير مسبوق  وهو ما  يعني أن الجزائر قد  تجمد أو توقف  التعامل  مع الجامعة العربية.