ثقافة

المطربة الجزائرية فلة توضح حول الـ 400 مليون

 

العربي سفيان

ـــــــــــــــ

أكدت الفنانة  الجزائرية فلة الجزائرية ما تم تداوله إعلاميا بخصوص تسلمها مبلغ مالي قدر ب 400 مليون سنتيم من طرف وزارة الثقافة، ونفت المطربة من جهة ثانية الإشاعات المروجة التي تفيد أن المبلغ يعد رشوة من أجل توقيف حملتها التي شنتها على وزارة الثقافة والديوان الوطني للثقافة وتهديدها بالإعتزال، حيث قالت فلة الجزائرية أن الشيك الذي إستلمه حقها من عائدات الفنانين  السنوية في إطار حقوق الملكية الفكرية والفنية للديوان الوطني لحقوق المؤلف لوندا

وتم تداول أخبار تفيد  أن سلطانة الطرب قبضت المبلغ بعد سلسلة فضائح فجرتها عبر قنوات تلفزيونية عالمية، وتلقى الوسط الفني وحتى الشعب الجزائري خبر الإكرامية التي تلقتها الفنانة بدون أي مقابل حالة من الإستياء حيث إعتبروا البعض أن سياسة التقشف لن تنطبق على من ينشر الغسيل النتن لمختلف القطاعات ومن بينها قطاع الثقافة الذي يرقد على فضائح من العيار الثقيل

وكانت قد إتهمت فلة عبابسة  وزير الثقافة عز الدين بتهميشها من طرف المسؤول  الذي يمسك بزمام أمور أهم المهرجانات في الجزائر و همش كثيراً من الفنانين الجزائريين، وأساء إلى شُركائه في الخارج، وما حدث لي هو حكم القوي على الضعيف