الجزائر من الداخل

3 سنوات حبس نافذ في حق صاحب شركة الوعد الصادق

 

 

أصدرت محكمة الاستئناف لدى مجلس قضاء البويرة أحكام نهائية في حق مولاي صالح صاحب الشركة الوهمية الوعد الصادق وستة من شركائه تراوحت بين 3 سنوات سجن نافذة والبراءة.

القضية التي نظرت فيها محكمة الاستئناف تتعلق بالتهمة التي توبع بها مولاي صالح وشركاؤه المتعلقة بتشكيل مجموعة أشرار والنصب والاحتيال وبلغ عدد الأطراف المدنية من ضحايا الشركة حوالي 4 آلاف ضحية، حيث سبق للمحكمة الابتدائية أن أصدرت بشأنها حكم يقضي بسجن المتهم الرئيسي 10 سنوات نافذة و 3 سنوات في حق شريكيه الرئيسيين وسنتين في حق ثلاثة متهمين آخرين، غير أن محكمة الاستئناف خفضت هذه العقوبة إلى 3 سنوات سجن نافذة في حق مولاي صالح وسنتين في حق المتهمين الرئيسيين مع دفع غرامة مالية قيمتها 50 ألف دينار لكل مدان وتعويض الأطراف المدنية  بمبالغ مالية تراوحت بين 30 مليون ومليار 300 مليون سنتيم  في حين أفادت باقي المتهمين بالبراءة.

للتذكر فان صاحب ما باتت تعرف بإمبراطورية الريح لا يزال متابع في عدة قضايا منها من صدرت بشأنها أحكاما قضائية ومنها من لم تفصل فيها العدل بعد.

س.سيدعلي