في الواجهة

وزير الداخلية غاضب من 5 ولاة جمهورية ويقرر التحقيق في هذه الولايات

العربي سفيان
ـــــــــــــ
قررت وزارة الداخلية في 4 ولايات بالغرب الجزائري وولاية بالوسط ، بعد الخسائر المادية الفادحة التي أحدثتها التقلبات الجوية في الهياكل القاعدية بالولايات الاربعة قبل ايام قليلة ، وزير الداخلية والجماعات المحلية كما قال مصدر مطلع استاء نور الدين بدوي، من تكرار سيناريو الفيضانات الذي مس عديد الولايات في أكثر من موجة لتساقط الأمطار، حيث دخل بدوي في حالة طوارئ نظرا للتقارير التي وصلته وحجم الخسائر التي تم تسجيلها، وأمر وزير الداخلية بإيفاد لجان تحقيق رفيعة المستوى في كل من ولاية البيض التي أسفرت فيضاناتها عن وفاة شخص وضياع أخرين جرفتهم مياه الوديان، كما تم إيفاد لجان أخرى لكل من تيسمسيلت تيارت وسعيدة والمدية، التي تضررت كل طرقاتها وحتى إنهارت مساكن قاطنوها، ولم تخفي مصادر من عدد من ولاة الجمهورية أن التحقيق سيمس أيضا الجسور المنهارة خصوصا التي كانت في طور الإنجاز، حيث سيتم حصر كل الخسائر وتعويضهم ماديا، وأضافت ذات المصادر أن بدوي حمل مسؤولية الخسائر للولاة الذين اهملوا عملية تنقية البالوعات