في الواجهة

سياسة أويحي في شد الحزام تؤتي ثمارها …تراجع في العجز التجاري من 2.98 مليار إلى 490 مليون دولار

آمال قريبية
ـــــــــــ
ارقام أويحي تتحدث عن نفسها عندما يتعلق الأمر بشد الحزام والتشدد في النفقات ووقف الاستيراد صاحب العبارة الشهيرة حول ” الياغورت ” لا يلعب وهو جدي وجاد في تطبيق سياسته الصارمة في الحد من النفقات ، وهو ما أكدته احصائات الثلاثي الأول من العام الجاري .
تراجع العجز التجاري للجزائر من 98ر2 مليار دولار خلال الفترة نفسها من سنة 2017 إلى أقل من 490 مليون دولار خلال الثلاثي الاول من سنة 2018 اي بنسبة انخفاض قدرها 6ر83 بالمائة حسبما علمته وكالة الانباء الرسمية أمس من الجمارك.
الصادرات حسب ذات المصدر ارتفعت إلى 71ر10 مليار دولار من يناير إلى نهاية مارس 2018 مقابل 93ر8 مليار دولار في الفترة نفسها من سنة 2017 ي بزيادة قدرها حوالي 20 بالمائة ي حسب أرقام المركز الوطني للإعلام و الاحصائيات التابع للجمارك. وانخفضت الواردات بشكل طفيف إلى 2ر11 مليار دولار مقابل 92ر11 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي ي بانخفاض نسبته 6 في المائة تقريبا.
وغطت الصادرات 96 بالمائة من الواردات في الأشهر الثلاثة الأولى من سنة 2018 مقابل 75 بالمائة خلال نفس الفترة من العام السابق.