ولايات ومراسلون

رئيس بلدية براقي يرد على طالبي السكن

العربي سفيان
ـــــــــ
رد رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية براقي محمد غازي بالثقيل على سكان البلدية الذين أعطوه أصواتهم، حيث قال مسؤول البلدية خلال يوم الإستقبال لطالبي السكن الإجتماعي ” ليس لدي صلاحيات لتوزيع السكن” ، وإعتبر الغاضبون أن رد فعل المير يعتبر خيانة لوعوده التي قطعها عليهم خلال الحملة الإنتخابية،، المتتبع لشأن المحلي، يلاحظ أن مصالح الولاية أعطت الأولوية للعائلات التي كانت مقيمة بالبيوت القصديرية وأسطح وأقبية العمارات بالعاصمة، في أكبر عملية إعادة الإسكان شهدتها عاصمة البلاد منذ الاستقلال، بعد أن ودعت الظروف الصعبة التي عاشتها منذ سنوات، وتم ترحيلها إلى سكنات لائقة، فيما لا تزال آلاف العائلات التي لم تلجأ للقصدير والأقبية والأسطح تنتظر بفارغ الصبر نصيبها من حصة السكنات الاجتماعية التي منحتها ولاية الجزائر لجميع البلديات، والمقدرة بـ6 آلاف سكن، للتخفيف من أزمة السكن، حيث تعاني العديد من البلديات مع هذا الوضع بعد تراكم ملفات طالبي السكن لديها أمام قلة السكنات المنجزة في هذه الصيغة خاصة بالنسبة لبعض البلديات ذات الكثافة السكانية العالية على غرار بلدية براقي التي لم توزع أي سكن إجتماعي منذ سنة 2007