أمن وإستراتيجية

استسلام قيادي في التنظيمات الإرهابية للجيش في تمنراست اليوم

ليلى بلدي / APS
ـــــــــــــ

يتواصل مسلسل استسلام الإرهابيين في أقصى جنب الجزائر ، بمعدل حالتين إلى 4 حالات اسبوعيا منذ بداية السنة فيما يشبه حالة فرار جماعي للإرهابيين من الساحل، في هذا الاطار استسلم إرهابي وقيادي في إحدى التنظيمات الإرهابية بالساحل اليوم الجمعة بتمنراست للسلطات العسكرية وقال بيان لوزارة الدفاع الوطني أنه ” في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي ، سلم إرهابي خطير مسؤول في إحدى التنظيمات الإرهابية بمنطقة الساحل نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست ، صبيحة يوم 20 أفريل 2018 و يتعلق الأمر بالمسمى “العربي خليفة” المكنى “أبو أيوب”، الذي كان قد التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2010 و بحوزته مسدسا رشاشا من نوع كلاشنيكوف و مخزن ذخيرة مملوء”.

و بهذه المناسبة تدعو وزارة الدفاع الوطني مرة أخرى من تبقي من الإرهابيين لاغتنام فرصة الاستفادة من التدابير القانونية السارية على غرار الكثير ممن سلموا أنفسهم للسلطات الأمنية.