ولايات ومراسلون

قافلة الوفاء لأبناء الجالية الجزائرية بفرنسا ستحط رحالها بولاية غرداية

ستحط قافلة الوفاء مع نهاية الشهر الجاري تضم 80 مهاجرا من أبناء الجالية الجزائرية بالمهجر والمقيمين بفرنسا منطقة غرداية من بينها رجال أعمال وأطباء ودكاترة من مختلف جامعات فرنسا بالإضافة الى جمعيات ناشطة ووفد فرنسي له علاقة مع الوطن الجزائر ، وستدوم هذه الزيارة المبرمجة لمدة أسبوع كامل .
وكشف سمير شعابنة النائب بالمجلس الشعبي الوطني ممثلا عن الجالية الجزائرية بالمهجر لدى زيارته ولاية غرداية مؤخرا أن اختيار هذه الولاية هدفه بالدرجة الأولى اكتشاف المنطقة ، كون هذه الزيارة تعد الاولى من نوعها لأبناء جاليتنا بالمهجر لولاية غرداية لما تمتلكه هذه المدينة الساحرة من جمال وتراث وعادات وتقاليد والمحافظة على المرجعيتها الدينية الراسخة معالمه عبر التاريخ ، مضيفا أن مثل هذه الزيارة التي ستنظم مع أواخر الشهر الجاري من شأنها بعث القطاع السياحي لولاية غرداية حيث ستشمل فرص تبادل ثقافي وشباني للوفد مع ممثليهم عن المنطقة وابرام اتفاقيات ثنائية في العديد من المجالات من خلال اللقاءات التي ستعقد مع رجال الأعمال وممثلي جمعيات المجتمع المدني ، فضلا على إلقاء محاظرات وندوات علمية من طرف داكترة وباحثين من الجالية الجزائرية بفرنسا لطلبة جامعة غرداية بهدف اكتساب الخبرات والاحتكاك أكثر بمجال البحث العلمي .
كما أشار سمير شعابنة الى أن هناك مساعي مع السلطات العليا وعلى رأسها وزارة النقل والسياحة بمعية السلطات المحلية على اعادة فتح خط جوي مباشر يربط ولاية غرداية بإحدى المدن الفرنسية كي يتسنى عملية تنقل السياح من والى المنطقة ، و بعث الحركية الإقتصادية والسياحية بين البلدين .
الى ذلك التقى النائب سمير شعابنة خلال زيارته لولاية غرداية مع العديد من المتعاملين في مجال القطاع السياحي ، بالإضافة إلى اللقاء المصغر الذي جمعه مع السلطات المحلية بهدف ضبط جميع الترتيبات تحسبا وتحضيرا لقافلة الوفاء التي ستجوب كامل تراب الولاية وإقامة العديد من النشاطات بها .
توفيق ك