الجزائر من الداخل

صلاة الغائب بكامل مساجد الوطن ترحما على ضحايا حادث سقوط الطائرة

أدى المصلون اليوم بكامل مساجد الوطن صلاة الغائب مباشرة بعد الانتهاء من تأدية صلاة الجمعة ، ترحما على أرواح ضحايا سقوط الطائرة العسكرية بضواحي بوفاريك والتي أدت الى مقتل 257 شخصا من بينهم عائلات بأكملها ، وقد دعا العديد من الأئمة خلال القائهم خطب الجمعة بالرحمة والمغفرة لشهداء الوطن.
وفي سياق متصل أدى الطاقم الحكومي صلاة الغائب بمسجد كتشاوة وسط الجزائر، ترحما على أرواح ضحايا الحادث المأساوي الذي ألم بالشعب الجزائري صبيحة الأربعاء الأسود ، حيث حضر كل من مستشار رئيس الجمهورية ممثلا عن رئيس الجمهورية محمد الغازي ووزير الداخلية نورالدين بدوي ،ووزير العدل الطيب لوح ، ووزير المالية عبدالرحمن راوية ووزير النقل والأشغال العمومية عبد الغني زعلان ووزير الشباب والرياضة محمد حطاب ووزير الشؤون الدينية محمد عيسى ووالي الجزائر العاصمة عبد القادر زوخ ، بالإضافة إلى بعض الشخصيات من السلك الدبلوماسي المعتمد بالجزائر .
وقد شهد محيط المسجد توافد كبير للمصلين الذين أبوا ان يترحموا على أرواح الضحايا الطاهرة بعد تأديتهم صلاتي الجمعة وصلاة الغائب .
توفيق ك