ولايات ومراسلون

ولاية خنشلة تبكي على خمسة أبنائها راحوا ضحية سقوط الطائرة العسكرية

العربي سفيان
ـــــــــــــــ
فقدت ولاية خنشلة خمسة من أبنائها في حادثة تحطم الطائرة العسكرية يوم أمس بالقرب من مطار بوفاريك العسكري، والتي كانت متوجهة إلى ولايية تندوف، الضحية الأولى يدعى شاكر بوركبة البالغ من العمر 23 سنة، والقاطن تحديدا ببلدية محمل، أما الضحية الثانية والثالثة من نفس العمر 21 سنة حمزة بوعجاجة و سمير رحالي، أما الضحية الرابعة الأقل عمرا حيث لم يتجاوز 20 سنة والمدعو زين الدين همامي من بلدية ششار، وعاشت خنشلة على غرار كل ولايات الجمهورية أجواء من الحزن والأسى والألم الكبير حزنا على فقدان الضحايا الذين إرتقوا شهداء في حادث المروع لتحطم الطائرة العسكرية في بوفاريك صبيحة الأريعاء الأسود