الجزائر من الداخل

وزارة الداخلية تفتح تحقيقا في فضيحة فجرها موقع الجزائرية للأخبار

العربي سفيان
ـــــــــــــ
تابعت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، الموضوع المنشور على موقع ” الجزائرية للأخبار” ، تحت عنوان ” بلديات العاصمة تخصص مبالغ مالية لعمال على الورق فقط” ، وتم فتح تحقيق في القضية وتم التأكد بتواجد عمال المتواجدين ببلديات الوطن

وكان موقع الجزائرية للأخبار سببا في فضح المسؤولين المتورطين بالبلديات، حيث تم فتح تحقيق وإرسال لجان تفتيش لكل بلديات الوطن للوصول للموظفين الوهميين الذين يتقاضون أجور بدون مقابل عملي ،كما سيتم إدراج مخطط البصمة عند دخول العمال صباحا ومساءا لتفادي الشبهات والبزنسة

ونشر موقع الجزائرية للأخبار قبل شهر من الأن الفضيحة في عدد من البلديات على مستوى العاصمة، و حالة من الإهمال وسوء التسيير كان السبب الرئيسي فيها رؤساء المجالس البلدية في العهدة الماضية الذين تلاعبوا بكل ما يمكن التلاعب به، حيث كشف جواسيسنا من بيت الولاية الجزائر أن عدد كبير من البلديات تخصص مبالغ مالية من ميزانياتها لعمال غير مداومين أصلا بمصالحها حيث يتلقى هؤلاء أجورهم دون أداء مهامهم على غرار حراس المدارس والبلديات والعاملين بالمصالح الحالة المدنية وبالملاعب التابعة للبلدية ، وأضافت ذات المصادر أن هؤلاء المواطنين يتلقون رواتبهم بشكل شهري بدون اي وظيفة وهم من عائلات والمقربين من مسؤولي البلديات من نواب ورؤساء عمال النظافة ومصالح الحالات المدنية