الجزائر من الداخل

تفاصيل جريمة قتل شرطي في ولاية خنشلة

العربي سفيان
ــــــــــــــ
أكدت جهات أمنية موثوقة اليوم ما إنفردت به ” الجزائرية للأخبار”، بخصوص جريمة قتل التي راح ضحيتها شرطي ، حيث تعرض الضحية البالغ من العمر 40 سنة لطعنات خنجر أرادته قتيلا هو بلباسه الرسمي ، حيث تم توقيف القاتل الذي يبلغ عشرين سنة ومسبوق قضائيا ، ووصفت ذات المصادر الحادثة بالإنتقامية وتشير بعض التسريبات أن المجرم له معرفة سابقة مع الضحية خصوصا وأن الجاني كان يتردد على مصلحة الأمن بكثرة بسبب التوقيفات التي كانت تطاله ، كما تم فتح تحقيق معه في الجريمة التي إهتز لها سكان بلدية القايس الحاضرين في تشييع الشرطي المغدور بقوة والذي دفن بمسقط رأسه ببلدية تاوزيانت،