الحدث الجزائري

شباب فيسبوك يطيحون بـ نعيمة صالحي

 

 

 قال قيادي في حزب   علي بن فليس   طلائع الحريات لموقع الجزائرية   للأخبار  إن  مجموعة أحزب  قطب التغيير قررت بالإجماع تقريبا وقف التعاون مع  حزب الععدل البيان الذي تقوده   نعيمة  صالحي  التي لقبها ناشطون   في  شبكة التواصل  الإجتماعي   ” لويزة حنون تايوان  ” 

قرر ت قيادات  في مجموعة الأحزاب المعارضة   المسماة  قطب التغيير الذي يقوده  رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس،  عزل قرر   رئيسة حزب  العدل والبيان  نعيمة صالحي، 

 

وتعد المرة في الجزائر   تقريبا حيث  تتمكن حملة  عبر شبكة التواصل الإجتماعي من إحداث  تغيير سياسي ولو كان بسيطا  فبعد الحملة  التي استهدفت نعيمة  صالحي وهي  زعيمة حزب  إسلامي  ادعت المعارضة لبعض  الوقت  عبر فيس بوك  بسبب  مساندتها لتعديل  الدستور  و  ذهابها بعيدا  في  تمجيدها الرئيس بوتفليقة،  ثم تداول الفيديو الشهيرة لنعيمة  عبر  شبكة التواصل الاجتماعي و تصريحات صالحي حول الدستور أين أثنت عليه كثيرا وعلى الرئيس بوتفليقة  حيث ذهبت إلى البكاء عندما كان يبثّ  تلاوة رسالة الرئيس من قبل  عبد القادر بن صالح،  نعيمة صالحي  أو لويزة  الثانية  دفعت الثمن  بمغادرة قطب التغيير ، إلا أن متابعين يعتقدون   أن رئيسة  الحزب  الإسلامي  كانت ستغادر   مجموعة  المعارضة  في كل الأحوال بسبب  قرارها  الالتحاق  بالموالاة .