الجزائر من الداخل

ديون سونلغاز لدى زبائنها بلغت أكثر من 50 مليار دينار كل عام

 

 

كشف الرئيس المدير العام لشركة توزيع الكهرباء و الغاز نوردين بوطرفة، أن ديون سونلغاز لدى زبائنها بلغت أكثر من 50 مليار دينار جزائري كل عام ، مضيفا أن نصف الديون المسجلة تقع تحت عاتق مؤسسات الدولة و النصف الأخر ما بين 20 بالمائة مؤسسات اقتصادية و 30 بالمائة من المواطنين الخواص.

و في ندوة صحفية عقدها لدى نزوله ضيفا بمنتدى “جريدة المجاهد”، حمل بوطرفة المؤسسات العمومية و الخاصة مسؤولية نقص مداخيل الشركة و التي سجلت بدورها عجز مالي قدر ب 1100 مليار دينار جزائري نتيجة عدم تسديد ديونهم المستحقة،  مضيفا في هذا الشأن أن النسبة لم تتقلص وهذا راجع -حسبه- إلى التأخير في التسديد من بعض المؤسسات التي قال إنها لا تستطيع دفع مبالغ باهظة وإنما بالتقسيط أما بالنسبة إلى المواطنين يضيف فإن ليس لديهم القدرة على دفع فاتورتهم لأنها لا تتعلق بسنة واحدة فقط وإنما 15 أو 20 سنة، بالإضافة إلى ذلك أكد بوطرفة انه تم رفع دعوي قضائية ضد هذه المؤسسات و أن العدالة ستفصل فيها.

ومن جهة أخري أشار بوطرفة إلى أن هناك أكثر من 180 مليار دينار هي خسائر سونلغاز كل سنة بسبب سرقة بعض المواطنين للكهرباء من خطوط التوزيع ومن العدادات، مشيرا انه تم تقديم 6 آلاف شكوى لدى العدالة من أجل استعادة مستحقات الشركة .

س.سيدعلي