مجتمع

الصعايدة المصريون يشتكون التهميش صورة سيدة صعيدية تثير فتنة في مصر

 

 

حالة من الغضب الشديد سادت اهالى قبائل محافظات صعيد مصر وبيانات متتالية لقبائل الاشراف والعرب والهوارة والجعافرة والاقباط بالصعيد ردا على اتهام باحث ساخر لنساء الصعيد بالعهر والدعارة والخيانة الزوجية 

 

ونشر ابناء الصعيد باوروبا والخارج والداخل فيديوات مسلحة   تتوعد بالثار من تيمور السبكى واغتياله علنا بقلب العاصمة المصرية المصرية القاهرة ردا على اهانته لنساء وحرائر الصعيد الذى   اذل الحملة الفرنسية بقرية ابنود بقنا  وشسارك مع الشريف حسين بقتال الانجليز وخاض ثوات دموية ضد الاتراك

 

فقد اصدرت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان بيانا اليوم استنكرت فيه ما اورده تيمور السبكى من عن فى شرف نساء وسيدات الصعيد وزوجات المصريين العاملين بالخارج واتهامهم بالخيانة الزوجية علما بانه لم يستند الى دراسات علمية او ادلة موثقة او دراسات اجتماعية دقيقة بينما استند فقط للعالم الافتراضى بالفيس بوك مما يمثل جريمة سب وقذف بحق سيدات الصعيد ونساء مصر عموما

واعتبرنادى عاطف رئيس المنظمة ان طعن السبكى لنساء الصعيد ولاحفاد الفراعنة له نتائج خطيرة للغاية تتمثل فى ارتفاع نسب الطلاق ومعدلات العنوسة وتفشى البطالة بين شباب الصعيد اضافة لارتفاع معدلات الجريمة الاسرية وتوقف التحويلات المالية للعاملين المصريين بالخارج للبنوك المصرية وخاصة لابناء الصعيد بالخليج وليبيا وغيرها من الدول وتشويه صورتهم بالخارج وتشجيع الصعايدة بالخارج على ترك العمل والعودة الى بلادهم

 

وقال  عاطف ان استمرار سياسات الحكومات المصرية المتعاقبة بتهميش الصعايدة والبدو والنوبيين اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا على مدار عقود من الزمن وكذا تحويل الصعايدة الى حصالة مالية لتحويل العملات الاجنبية للبنوك المصرية من الخارج اضافة لسياسات التهميش الاقتصادى والاجتماعى للصعيد ادت الى تحويل كافة محافظات الصعيد وخاصة المنيا واسيوط وبنى سويف وقنا واسوان وسوهاج والنوبة الى محافظات طاردة لسكانها وشبابها وارتفاع معدلات الهجرة للعمل بالخليج وليبيا كما ان الحرمان الاقتصادى والصورة الذهنية السلبية للصعايدة بالسينما والدراما والمسرح سيزيد من الاحتقان الاجتماعى داخل البلاد

 

ولفتت المنظمة ان الحكومة تستغل اساءة تيمور السبكى لنساء الصعيد وتشجعها لالهاء الراى العام الداخلى عن زيادة الاسعار وةقانون الخدمة المدنية والانهيار الاقتصادى لذلك ترفض الدولة محاكمته بتهم القذف بشرف نساء احفاد الفراعنة ممن شاركن الرجال فى اغراق قوات نابليون بونابرت بقنا وشاركن بكل الثورات ضد العثمانيين والاقطاعيين بالجنوب كما ان ارتداء نساء الصعيد للبردة السوداء وانتماءهم لاعرق القبائل وصعوبة العادات والتقاليد المحافظة يدحض اكاذيب تيمور السبكى

 

واشارت المنظمة ان النظام المصرى والحكومة يهمشون اهالى وقبائل الصعيد والبدو والنوبيين ويركزون التنمية الاقتصادية بمحافظات الفلاحين والدلتا والوجه البحرى مما ادى لاغتراب ما يزيد عن 10 ملايين عيد للعمل خارج مصر وخاصة بدول الخليج بحثا عن لقمة العيش والحياة الكريمة فى ظل استمرار الظلم والتهميش الاجتماعى للصعايدة والبدو والنوبيين