جواسيس

تكتم على فضيحة إختفاء وسرقة عتاد متطور بمؤسسة إستشفائية بسيدي بلعباس

العربي سفيان
ـــــــــــــــ
يبقى مصير قضية اختفءا تجهيزان طبية تابعة لمؤسسة استشفائية بولاية سيدي بلعباس مجهولا ، الجهات القضائية في الولاية لا يبدوا أنها حصلت على تقرير أو شكوى أو نتيجة تحقيق في القضية المتعلقة بالصفقات المشبوهة التي شهدتها إحدى المؤسسات الإستشفائية المختصة في أمراض النساء والتوليد بذات الولاية ، خصوصا بعدما تم إبرام صفقات لتجهيز المصلحة بالعتاد اللازم ولكن هذه الأجهزة لم تصل للمؤسة أو لم تستلم أو تعرضت للسرقة بعد دخولها، حيث تم التكتم على القضية بشكل كبير ، و رصدت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات مبالغ مالية كبيرة من أجل إقتناء هذه الأجهزة المتطورة والتي يتم إستعمالها في الفحص الطبي، حيث بعدما فتحت مصالح الأمنية تحقيقاتها في القضية تم تحويل المف لوكيل الجمهورية الذي إستمع لكل الأطراف المعنية بالقضية من بينها مسؤولي المصلحة وحتى العمال ، ولكن لحد الساعة لم تفصل ذات الهيئة في الملف الذي أحدث جدلا واسعا بمديرية الصحة بولاية سيدي بلعباس