ولايات ومراسلون

مدير موانئ وهران يثير فتنة بسبب هذا القرار

خضرة سماح
ـــــــــــــــــ

قرر مدير موانئ وهران طرد أكثر من 200 صياد صغير من رصيف كانوا يستغلونه لرسو قواربهم، قرار مدير الموانئ اثار حالة رفض واسعة لدى الصيادين الذين طالبوا بتدخل الجهات العليا في البلاد بعد تجاهل مدير موانئ وهران لوضعية ممارسي الصيد في ميناء وهران ورغبته في خنق هذا النشاط بل والغائه كما يقول الصيادون وقد شارك نحو 220 صيادا امس في احتجاج كبير أمام ميناء وهران وهران بعد قرار إخلاء الرصيف التي ترسو فيه قواربهم الصغيرة التي يستغلونها في صيد الأسماك منذ أزيد من 20 سنة،حيث طالب مدير الموانئ بوهران من أصحاب القوارب إخلاء المكان في مدة وجيزة لا تقل عن أسبوع
من جهتهم أكد بعض أصحاب هذه القوارب أنهم أضحوا عاجزين ومستاءين للغاية بعد هذا القرار خاصة وأنهم أرباب عائلات،معتبرين القرار مجحفا في حقهم حسب تصريحاتهم ليضيفوا ان أغلبهم يمارسون الصيد منذ سنوات،وبشكل قانوني ومرخص من طرف المصالح المعنية ويعتبر مجال صيد الأسماك مهنتهم الوحيدة و مصدر دخلهم الوحيد،ليطالبوا المصالح المعنية بإيجاد حل فوري لوضعيتهم التي باتت مزرية،من خلال تحديد أماكن مخصصة لهذه القوارب التي لا يمكن وضعها في أي مكان،بغية الحفاظ هذا النشاط الحيوي الذي يساهم في تطوير الاقتصاد الوطني و من شأنه امتصاص البطالة .