في الواجهة

تصريح جديد يؤكد الخلاف الكبير بين الرئاسة والوزارة الأولى

آمال قريبية
ــــــــــــ

ألمح الأمين العام لحزب جبهة التحرير جمال ولد عباس إلى وجود خلاف بين الرئاسة والوزارة الأولى عندما أكد أن الرئيس بوتفليقة تدخل في أكثر من من مرة لتصحيح اختلالات في أداء وزارات ، وقال جمال ولد عباس، إن رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، يرسم خريطة طريق لجميع وزراء الحكومة خلال تسليمهم المهام ويبقى يتابع عملهم من بعيد وعندما يقتضي الأمر يتدخل في الوقت المناسب، في إشارة منه للتدخل الأخير الذي قام به الرئيس لحلحلة المشاكل التي كان يتخبط فيها قطاع التربية الوطنية.
السيد ولد عباس خرج عن نطاق الدفاع و التأكيد على أـن الرئيس يعمل في اطار مهامه الدستورية ، إلى التأكيد على أن الرئيس يتابع عمل وزلااء الحكومة دون التطرق لوجود وزير أول مسؤول عن هذه الحكومة ، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، أكد في تصريحاته بمناسبة الحفل التكريمي الذي نظمه الأفلان على شرف عائلات الشهداء، أن تجربته الشخصية في الحكومات المتعاقبة والتي دامت أكثر من 13 سنة، وأشار بيده إلى الوزراء الحاضرين مع التأكيد على أنهم خضعوا ولايزالون يخضعون لنفس الإجراء في حالة وقوع اختلالات على مستوى قطاعاتهم، قائلا بأن جميع وزراء الحكومة الذين يعينهم الرئيس، يبقى يتابع من بعيد نشاطهم، ويترك لهم المجال للعمل، لكن «عندما تقع اختلالات يتدخل وبقوة .