أخبار هبنقة

فضيحة كراء فندق بالدينار الرمزي في البليدة … الجميع يلوذ بالصمت !!

العربي سفيان
ـــــــــــــــــ
لزم عدد من المسؤولين المعنيين بملف الفضيحة التي فجرتها ” الجزائرية للأخبار” ، بخصوص إستفادة أحد الخواص من صفقة كراء فندق بقرية سياحية بأعالي الشريعة بولاية البليدة بالدينار الرمزي، الصمت فيما كشف مصدر مطلع أن الملف موجود فوق مكتب مكتب والي ولاية البليدة الذي فتح بشأنها تحقيق معمق منذ خمسة أشهر لم يظهر عن نتائجها اي جديد ومن هو المسؤول عن هذه الصفقة ، وهل تم معاقبة المسؤول الذي ابرمها أم يد المستفيد مت الصفقة طائلة قامت بطي الملف نهائيا

و تصلت ” الجزائرية للأخبار” منذ خمسة أشهر من الأن على تفاصيل ووثائق فضيحة من العيار الثقيل بولاية البليدة, حيث إستفاد أحد الخواص من أصحاب المال والشكارة بالتواطئ مع مسؤولين على مستوى الولاية من كراء فندق بقرية سياحية بأعالي الشريعة بالدينار الرمزي، حيث تم إبرام الصفقة بطريقة مشبوهة ولم تتجاوز قيمة الكراء 500 مليون في ظرف تسعة سنوات كاملة

وحسب مصادرمسؤولة من بيت ولاية البليدة فإن عملية الترميم الفندق الذي يقع وسط المدينة ويسمح بجلب أموال طائلة خصصت له الدولة سابقا مبلغ مالي ضخم قدر بأكثر من 3 ملايير سنتيم لترميمه والإستفاد منه ولكن أصحاب النفوذ إغتنموا فرصة الإهمال التي تعرفها الولاية وقاموا بإبرام صفقة مشبوهة مع أحد الخواص لكرائه طيلة 9 سنوات