المغرب الكبير

ليبيا قد تشهد مذابح جديدة في الجنوب والسبب هو

رشيد محمودي
ـــــــــــــ

توقع ناشطون حقوقيون من ليبيا وقوع مذبحة في الجنوب ، بعد دعوة الجنرال خليفة حفتر للأجانب المتعاونين مع مليشيات وصفها بالإجرامية لمغادرة ليبيا في أجل أقصاه 8 ايام ، يحدث هذا في وقت يشهد فيه الجنوب الليبي حالة احتقان خطيرة ، بعد مواجهات مسلحة في مناطق عدة دعا المشير خليفة حفتر، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، كافة الوافدين الأفارقة المتورطين في أعمال مع الميليشيات التي وصفها بـ”الإجرامية” لمغادرة جنوب ليبيا.
وقد هدد حفتر كافة “الأفارقة المرتزقة” باستخدام كل الوسائل العسكرية المتاحة، جوا وبرا، بعد المهلة المحددة. وطالبت القيادة العامة أعيان ومشائخ مناطق الجنوب الليبى الاتصال بالغرف الأمنية بالمناطق العسكرية “سبها —أوبارى غات — مرزق” ورفع الغطاء الاجتماعى عن كل من يساهم فى حماية أو إيواء أو مساعدة الوافدين الأفارقة بأى شكل من الأشكال مما يؤدى إلى زعزعة أمن المناطق الجنوبية الليبية.
وقال حفتر في بيان للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، تم نشره على صفحة القيادة على “فايسبوك”، إنه يمهل “الأفارقة المرتزقة 9 أيام، حتى يوم 17 مارس المقبل، لمغادرة التراب الليبي والعودة إلى بلدانهم الأصلية”.