الجزائر من الداخل

والي تيبازة يهدد ويتوعد …

العربي سفيان
ــــــــــــــــــــــ
حرك موضوع ” الجزائرية للأخبار” ، بخصوص قضية كراء مساحة تجارية بالدينار الرمزي بولاية تيبازة ، كل الجهات المسؤولة من بينها والي ولاية تيبازة موسى غلاي الذي صعد من لهجته في تصريحاته مع رؤساء المجالس الشعبية البلدية المهملين لبلدياتهم والخارجين عن القانون من أجل الكسب لفائدة جيوبهم، مهددا إياهم بالمتابعة القضائية لأي رئيس بلدية يعطي الضوء الأخضر لممارسة أي نشاط تجاري على أرض ولاية تيبازة دون رجوع إليه

وللتذكير ، فقد فجرت الجزائرية للأخبار فضيحة فساد تم تداولها بقوة بين مسؤولين بالولاية ، بعدما رفع عدد من التجار والمتعاملين عبر الوطن شكاوي بالجملة لوالي ولاية تيبازة، يكشفون فيها تواطئ مسؤول بإحدى الدوائر في كراء مساحة تجارية بالولاية بالدينار الرمزي وبمبلغ جد زهيد لم يتعدى 10 ملايين ، وهو كان بالإمكان كراء المساحة ب 500 مليون ، وجاءت الصفقة مقابل تفاوض ما بين الطرفين في أشياء شخصية، حيث فجر التجار المهتمين بكراء مساحات تجارية بالولايات فضيحة من العيار الثقيل تتمثل كراء متعامل تجاري مساحة تجارية بمبلغ جد زهيد مدة 10 أيام بمساعدة مسؤول بالدائرة الإداية بتيبازة، مطاليين والي الولاية موسى غلاي بالتدخل والتحقيق في القضية خصوصا وأن التجار كانوا قد تفاوضوا مع الإدارة بمبالغ أكبر في الكراء إلا أن يد المتعامل طويلة وفاز بصفقة العمر