أحوال عربية

تنظيم الدولة يستفيد من الصراعات بين اطراف الأزمة السورية ويعود بقوة حسب ذي انديبندنت

منقول
ــــــــــ
عاد تنظيم الدولة داعش إلى تهديد مناطق سبق وأن فقد السيطرة عليها شرق سورية حسب صحيفة الانديبندنت ، و كتب باتريك كوبيرن، محرر الشؤون العسكرية في الإندبندنت، من الرقة في الأراضي السورية مقالا بعنوان “من سوريا: تنظيم الدولة الإسلامية يعود سريعا وبشكل قاتل بعدما تفرق أعداؤه وأصبحوا يحاربون بعضهم البعض “.
ويقول كوبيرن إنه: “شاهد بعينيه عشرات القبور المخصصة لدفن مقاتلين من الميليشيات الكردية المسلحة شمالي البلاد خلال معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية، وذلك بعد أشهر من احتلال عاصمته وإعلان هزيمته ،وهو أمر ما كان ينبغي أن يحدث إن كان التنظيم قد انتهى فعلا”.
ويوضح كوبيرن أن “زعيم المجموعة المسلحة التي اشتبكت مع مقاتلي التنظيم في منطقة دير الزور قال له إن مسلحي التنظيم برزوا فجأة من المجهول وأطلقوا النار على أفراد مجموعته”.
وكانت مساحة الأراضي التي كان يحكمها التنظيم في أقصى تمدد له عام 2015 تماثل مساحة المملكة المتحدة، لكنها الآن أصبحت تقتصر على عدة جيوب متفرقة بين شرقي سوريا وغربي العراق.
ويوضح كوبيرن أنه كان المبكر للغاية أن يرى أعداء التنظيم أنه انتهى وأصبح من الماضي، وهو ما يتضح الآن بعدما استدار كل منهم على الآخر ليقاتله أو يتصارع معه ويضرب المثل بما أكده له قائد كردي بارز من أن أكثر من 170 من مقاتليه قد لقوا مصرعهم خلال معارك مع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية خلال الأسابيع الستة الماضية.
BBC