الحدث الجزائري

بدوي في سباق ضد ولد عباس

العربي سفيان
ـــــــــــــــــ
عندما يدافع الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس عن رئيس الجمهورية، ويأمر بجرد انجازات الرئيس في السنوات الـ 18 الأخيرة ، يكون بصدد الدفاع كما يقول ويدعي عن انجازات حزب جبهة التحرير ، الذي سيبقى في الحكم إلى الأبد لأنه حرر البلاد ، وعندما يدافع نور الدين بدوي وزير الداخلية ” العاقل ” عن انجازات الرئيس يكون بصدد الدفاع عن الدولة بمفهومه هو .
إنتقلت عدوى جرد إنجاز الرئيس طيلة أربعة عهدات من الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، إلى وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي ، حيث أعلن عن عدد المساكن التي تم إنجازها في ظرف 17 سنة، و قال نور الدين بدوي، أن الدولة الجزائرية أنجزت 3 ملايين و600 ألف وحدة سكنية خلال 17 سنة، وكانت السلطات المعنية قامت بتوزيع 60 بالمائة من المشاريع السكنية التي تم إنجازها.

نصب حزب جبهة التحرير الوطني صباح اليوم لجنة ولائية بولاية تيبازة مهمتها جرد كل ما تم إنجازها من مشاريع وغيرها طيلة أربعة عهدات من حكم رئيي بوتفليقة، حيث أوفد الأمين العام جمال ولد عباس أحد أعضاء المكتب السياسي الذين إلتقوا بالمنتخبين من أجل النقاش والتشاور حول طريقة العمل

وكانت الجزئرية للأخبار قد تطرقت للموضوع سابقا ، حيث على ما يبدوا أن السلطة قررت الدخول في مرحلة إقناع الشعب الضائع بأهمية وحتمية العهدة الخامسة عن طريق رئيس حزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس الذي أعلن تنصيبه لجان بكل ولايات الوطن لجرد إنجازات الرئيس بوتفليقة طيلة أربعة عهدات وكشف عن 1000 مليار الضائعة أين صرفت والتي صنعت الحدث في الجزئر بعدما قال الوزير الأول أحمد أويحي أن الشعب يعرف أين ذهبت الألف مليار