في الواجهة

الرئيس بوتفليقة بصدد اتخاذ قرار مهم جدا

محمد مرابط
ـــــــــــــ
تنقل الوزير الأول أحمد أويحي ظهر اليوم حسب مصدر مطلع مرفوقا بوزيرة التربية إلى مقر رئاسة الجمهورية دون موعد مسبق، وكشف مصدرنا أن الأمر يتعلق بإستدعاء عاجل من الرئاسة للوزير الأول ووزيرة التربية لإتخاذ اجراءات أكثر حزما فيما يتعلق بإضراب الأساتذة الذي يتجه نحو المزيد من التعفن، وتشير المعلومات المتوفرة إلى أن الرئاسة طلبت قبل ايام ملفا كاملا يتعلق بإضراب الاساتذة فيما يؤشر لعزم الرئيس اتخاذ قرار يتعلق بإضراب الأساتذة الذي أدخل قطاع التنربية في أزمة كبيرة قد تكون لها تبعات خطيرة ، ومن غير الواضح نوع القرار الذي سيتخذ من قبل الرئيس في موضوع الإضراب إلا أن الأمور قد تأخذ أحد مسارين إما السير نحو مزيد من التشدد بعزل الاساتذة المضربين أو حل تعلن عنه الرئاسة .