في الواجهة

حزبلاوي في لقاء ثاني مع الأطباء المقيمين لهذا السبب

العربي سفيان
ــــــــــــــــ
قرر وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات تنظيم لقاء ثاني مع ممثلي الأطباء المقيمين يوم غد، من أجل الدخول في حوار مطول لإيجاد حلول للمشاكل العالقة وإنهاء حالة الإحتقان التي تسبب فيها المضربون بكل مستشفيات الوطن

وبرمجت هذا اللقاء الذي يعد الثاني من نوعه، بعدما أمر وزير الداخلية نور الدين بدوي بفتح تحقيق معمق في قضية الإعتداءات التي طالت الأطباء المقيمين بمستشفى مصطفى باشا أثتاء المسيرة التي تم تنظيمها، و التنديد كل الأحزاب الجزائرية بما يحدث للأطباء والتي إعتبروا مطالبهم مشروعة
وتهديد الغاضبون بالهجرة نحو الخارج لمزاولة عملهم في حال بقيت الحكومة متمسكة وتعنتها ورفضها في الإستجابة لمطالبهم العالقة، حيث إجتمع عدد كبير من الأطباء المضربين وإتخذوا قرار بتقديم إستقالاتهم من قطاع الصحة والتوجه نحو الخارج خصوصا بعدما فقدت الجزائر هجرة غير مسبوقة للأدمغة من بينها أطباء ومهندسين وإطارات وكوادر خلال السنوات الماضية

ورفعت التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين لائحة مطالب أبرزها إلغاء إجبارية الخدمة المدنية