جواسيس

3 بلديات بولاية تيارت تنتظر التحقيقات حول الفساد

 

كشفت  تقارير منتخبين وجمعيات من ولاية تيارت ، عن سوء تسيير  خطير في 3 بلديات ، البلديات المعنية هي السوقر تخمارت  و عين الذهب ، البلديات الثلاثة عاشت سوء تسيير وحالة شبه فوضى ، في السنوات الماضية،  وتشير معلومات تحوزها صحيفة الجزائرية للأخبار، الى مخالفات خطيرة ، تتعلق بصفقات وتراخيص  بناء ومخالفات تتعلق  بتسوية  وضعية بناءات غير قانونية في اطار القانون 08/15 ،  وتدل بعض  الوثائق التي وصلت إلى صحيفة  الجزائرية  للأخبار  إلى أن منتخبين وموظفين لهم علاقة مباشرة  بالمخالفات الخطيرة المسجلة ،  قضايا الفساد ببلدية تخمارت ولاية تيارت من قبل رئيس المجلس الشعبي البلدي وحاشيته من الأمين العام للبلدية وبعض اعضاء المجلس منذ توليه العهدة الانتخابية الأولى والثانية والتي لايحق له الترشح فيها منذ البداية كونه موظف بلدي منعته المادة 83 من قانون الانتخابات ليليها عدة قضايا ذهبت مهب الريح حسب تصريحات اغلبية المواطنين الذين عددوا جل الفساد الذي مر على العدالة ضد مير تخمارت

قضية الانارة العمومية واحد .قضية الانارة العمومية  اثنان. المطاعم واحد والمطاعم اثنان. بيع الاراضي المسترجعة من الهش. قضية السوق الاسبوعي. قضية المحجرة.اصدار بطاقة الاقامة المزورة. الامضاء على بطاقات لإقامة الفارغة. تسليم محضر معاينة مخالف للقانون وبيع قطعة ارض مؤخرا. إنجاز محضر تسوية للسكن الوظيفي مع الامين العام للبلدية بمداولة مزورة وبناء طابقين بدون رخسة بناء .انجاز رخس بناء غير قانونية .وغيرها من القضايا التي لاتعد ولاتحصى التي انتهت اما بالبراءة او الحفظ مما اثارت استياء المواطنين ورفع من غضبهم والذين ناشدوا وزير العدل حافظ الاختام بالتدخل العاجل ببلدية تخمارت التي عانت سنوات من سوء التسيير وانعدام التنمية المحلية بها نتيجة السرقات والتجاوزات من قبل مير تخمارت والامين العام للبلدية
سعدي كريم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق