في الواجهة

اتهام خطير من قيادي في حركة حمس لـ حزب جبهة التحرير

العربي سفيان
ــــــــــــــــــ
ندد النائب ناصر حمدادوش بالتجاوزات التي شنها حزب السلطة في الإنتخابات المحلية معتبرا هذا عارا عليه خصوصا وأنه سليل جبهة التحرير الوطني

قال حمدادوش ” عارٌ على حزبٍ يدّعي أنه سليل “جبهة التحرير الوطني”، جبهة المجاهدين والشهداء والوطنيين الشرفاء، أن يغتصب السلطة ويصادر إرادة الشعب، و عارٌ على حزبٍ رئيسه هو رئيس الجمهورية، الذي يدّعي أنه القوة السياسية الأولى في البلاد، أن يدْمِن على أخطر مظهرٍ من مظاهر الفساد في البلاد – ومنذ الاستقلال – وهو التزوير..، و عارٌ على حزبٍ صدّع رؤوسنا ورؤوس الأجيال بالوطنية والديمقراطية أن يعتدي على الطابع الديمقراطي للدولة الجزائرية وفق بيان أول نوفمبر..، و عارٌ على الإدارة – ممثلة في وزارة الداخلية – المشرفة على تنظيم الانتخابات أن تتورّط في مثل هذه الممارسات البالية، وهي مَن تتحمّل مسؤولية ذلك ، و عارٌ على حزبٍ فقَدَ كلّ الشرعية والمشروعية، يزرع كلّ أسباب الكفر البواح بالتاريخ والثورة ومؤسسات الدولة، و عارٌ على حزبٍ عجز عن المنافسة الشريفة وخوض انتخاباتٍ نزيهة، بالرّغم من إنحياز الإدارة له في: عمليات الترشيح والحملة الإنتخابية أن يقع في مستنقع الأساليب القذرة لتسيير الشأن العام”