أمن وإستراتيجية

مصادر رجحت اصابته بجروح خطيرة في تفجير عبوة ناسفة قرب موكبه في درنة الليبية تفاصيل جديدة حول استهداف بلمختار

 

 إستهدف تنظيم الدولة  الإسلامية في مدينة درنة  الليبية  المطلوب  بتهم  الإرهاب الجزائري  مختار بلمختاربعبوة ناسفة  كبيرة الحجم قرب مقر سكناه في شارع متفرع من شارع  الرشيد  في  مدينة درنة الليبية، وقال  مصدر  من مجلس شورى مجاهدي درنة  إن عبوة ناسفة يتم  التحكم فيها عن بعد  تم تفجيرها في ثالث أيام عيد الاضحى  في  شارع الرشيد  قرب مقر السكن السري  للمطلوب الجزائري  مختار بلمختار،  ورغم أن سكن خالد ابو العباس  كان سريا إلا  أن تنظيم الدولة  يكون قد كشفه ،  وتعرضت سيارات الموكب للتفجير بعبوة ناسفة وقد اصيب  أمير تنظيم المرابطون والقيادي في مجلس  شورى مجاهدي  درنة خالد أبو العباس   بجروح غير قاتلة.

 قال القيادي في جماعة مجلس  شورى محاهدي درنة اليبية ان   عبوة ناسفة  كبيرة الحجم   تم تفجيرها عن طريق جهاز  للتحكم عن بعد قرب موكب  سيارات مختار بلمختار صباح ثالث ايام عيد الأضحى وأضاف المتحدث  إن  موكبا مسلحا  كان يضم سيارة  المطلوب الجزائري   مختار بلمختار  في حي الرشيد قرب مقر سكن مختار بلمختار  السري ، و  يعتقد أن تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا توصل إلى معرفة  مقر الاقامة  وهو فيلا كانت في السابق اقامة رسمية للدولة وكان مقرا سريا لإقامة مختار بلمختار مع ابنيه  وزوجته الليبية الرابعة تعرض لتفجير عبوة  ناسفة زرعت في ممر قيرب من الموكب  إلا أن التفجير أدى إلى تدمير  سيارة مرافقي  بلمختار الثانية  بينما اصيبته سيارةته الأولى في الموكب وانقلبت  دون أن تنفجر، وقد قتل ما لا يقل عن  عنصرين من مرافقي  بلمختار ومنهم  جزائري .           

و قال  القيادي  في  جماعة مجلس شورى مجاهدي  درنة أبو  صفاء جابري  في اتصال مع صحفي  الجزائرية للأخبار   إن  القائد المجاهد خالد  ابو العباس  اصيب بجرح بسيط   في  التفجير، وهو الآن سليم .

 وتتناقض المعلومات التي أوردها عضو مجلس  شورى المجاهدين في درنة مع ما  نشر في  حساب تويتر لقيادي في تنظيم القاعدة الدولي  حول مقتل بلمختار .

 ويعد مختار بلمختار أو خالد أبو العباس أحد أبرز المطلوبين  للأمن  في الجزائر تونس ودول الساحل الافريقي ودول غربية، كما أن محكمة تنظيم الدولة الغسلامية الشرعية في  امارة برقة   في ليبيا  أصدرت في حقه حكما بالإعدام  بسبب ما أسمته  محاربة المجاهدين، وتحتاج  المعلومات حول إستهداف بلمختار مجددا  للتحليل  والتأكد حسب الخبير الأمني الجزائر أحمد تاواتي   الذي قال إن الوقت سيكشف البس  حول العملية الأخيرة ، وكانت طائرات أمريكية من طراز   أف  15 قد استهدفت موقعا في شرق ليبيا قالت إن  بلمختار كان موجودا فيه  في منتصف شهر  يونيو   حزيران  وأعلن البنتاغون في حينه  مقتل مختار بلمختار إلا أن  معلومات لاحقة  أكدت  أن  المطلوب الجزائري  ما يزال على قيد الحياة .