أخبار هبنقة

هاتف رئيس وزراء إسرائيل يرن في الديوان الملكي السعودي

 

 

 مدريد مخلوف  نافع 

 لا يحتاج تدنيس المسجد الاقصى  من قبل اليهود إلى تحريك الطيران  الحربي السعودي  يحتاج فقط لمكالمة تطييب  خاطر  بين  ملك  السعودية راعي الحج والحجيج  وبين نتنياهو ،  آل سعود  الذي  جيشوا الجيوش لتدمير سوريات وتشريد شعبها وحركوا الطائرات ضد اللمد الشيعي في اليمن  غير معنيين بالمسجد الأقصى  في الوقت الحالي .

 انتقلت  العلاقة  بين حكام العربية السعودية  والدولة العبرية  منن السر إلى العلن حيث  كشفت وسائل إعلام إسرائيلية  أن مكالمة تطييب خاطر تمت  بين كبير آل سعود الملك سلمان  و رئيس الوزراء الإسرائيلي ،  و  نقل موقع تلفزيون “i24” العبري صباح اليوم الجمعة  أن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو  هاتف العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وناقش معه الأحداث في الأقصى.

يشار إلى أن الملك بحث مع الرئيس الأميركي باراك أوباما، الليلة الماضية التصعيد الاسرائيلي الخطير في المسجد الاقصى.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن سلمان أدان بشدة خلال الاتصال، الاعتداء السافر على المصلين في باحات الأقصى، وانتهاك حرمة المقدسات الإسلامية.

ودعا، إلى ضرورة بذل الجهود والمساعي الأممية الجادة والسريعة، وضرورة تدخل مجلس الأمن لاتخاذ كافة التدابير العاجلة لوقف هذه الانتهاكات على المسجد الأقصى أُولى القِبلتَين وثالث الحرمَين الشريفَين، وحماية الشعب الفلسطيني والمقدسات الدينية، وإعطاء الشعب الفلسطيني كافة حقوقه المشروعة.

وأكد الملك سلمان،  أن هذا الاعتداء ينتهك بشكل صارخ حرمة الأديان، ويُسهم في تغذية التطرف والعنف في العالم كله