الحدث الجزائري

نكاز يقترح إنشاء "فدرالية" بين الجزائر وتونس أفاق 2020

 

 

لإحياء بناء المغرب الكبير

نكاز يقترح إنشاء “فدرالية” بين الجزائر وتونس أفاق 2020

 

 الجزائر سيد عيل سعد الله 

اقترح رشيد نكاز، على الحكومتين الجزائرية والتونسية إقامة فدرالية بينهما “تكون خطوة مهمة في إحياء بناء المغرب الكبير، المعطل منذ 20 عاما”.

وكتب نكاز على صفحته في “فايسبوك”، الأسباب التي دعته إلى تقديم هذه الأفكار، وقال “إن البلدين يقيمان نظاما تجاريا تفضيليا بينهما منذ مارس 2014 “ويجب أن نذهب أبعد من ذلك، فدرالية بين الجزائر وتونس ستكون جيدة لبلدينا ولشعبينا، يجب ألاّ ننتظر نهاية النفط والغاز لنفهم أن لدينا مصالح مشتركة توحدنا”، وأضاف بأن أوروبا فعلت كل شيء لإنقاذ اليونان، ويجب على الجزائر وتونس أن تتحدا لإنقاذ المغرب الكبير، من أجل أن تصبح شمال إفريقيا أخيرا قوة إقليمية ودبلوماسية إن شاء الله”.

واستعرض نكّاز العلاقات التاريخية والاقتصادية بين الجزائر وتونس، فوصف تونس بـ”البلد الديمقراطي الذي كانت له دائما علاقات ممتازة مع الجزائر، وخاصة منذ عام 1954″، وقال إن تونس “البلد الشقيق والصديق، يستقبل سنويا 1.5 مليون سائح جزائري، مساحته 160 ألف كلم مربّع، وهو أقل 15 مرة من مساحة الجزائر، ويتقاسم حدودا معها تمتد إلى 965 كلم”.

وأضاف بالقول “لدينا علاقات اقتصادية مهمة بما في ذلك خط أنابيب يمر عبر تونس إلى إيطاليا، والجزائر هي الشريك الاقتصادي الأول لتونس في العالم العربي وإفريقيا مع تبادلات مقدرة بحوالي 2 مليار دولار سنويا”، وبعد هذا الاستعراض تساءل نكّاز، لماذا فدرالية بين الجزائر وتونس؟

وأجاب في ثلاث نقاط، الأولى تتعلق بـ”حماية تونس من التهديد الإرهابي ومن أجل أن تكون عنصرا من عناصر الاستقرار في ليبيا”، ويتعلّق السبب الثاني بـ”تطوير التبادلات الاقتصادية في مختلف المجالات، السياحة وصناعة والمنسوجات والصناعات الصغيرة والمتوسطة الحجم”، وأخيرا، أن الجزائر “تستطيع تعلم الكثير من تونس في مجال السياحة والصناعة”.

س.سيدعلي