أخبار هبنقة

وهران … إنـــهـــا الحرب

خضرة سماح

كشف مصدر مطلع لموقع الجزائرية للأخبار ، أن مصالح الأمن المختلفة والجهات القضائية تلقت في الاشهر القلية الماضية ما لا يقل عن 300 شكوى وتقرير من اعضاء في مجاليس بلدية من بينها المجلس البلدية لعاصمة الولاية ، ومن اعضاء من المجلس الشعبي الولائي ، تتعلق كلها بتهم فساد يعتقد أن موظفين ، تورطو فيها ، وقال مصدر مطلع لموقع الجزائرية للأخبار غن الجهات الأمنية تتلقى من اشهر تقارير يومية أو شبه يومية موقعة من منتخبين في مختلف المجالس تتعلق بتجاوزات قانونية تورط فيها اميار اعضاء برلمان مدراء تنفيديون ومسؤولون من مختلف المستويات بما فهم والي ولاية وهران ، وتشير مصادر موقع الجزائرية للأخبار الى ان نسبة مهمة من الشكاوى لها علاقة بنزاعات بين منتخبين وقيادات حزبية بشكل خاص على مستوى حزبي الآفالان والارندي ، وبسبب خلافات بين منتخبين، لكن الأكثر اثارة هو ما يصل الى الجهات الامنية والقضائية، من موظفين عدد كبير منهم ما يزالون في الخدمة حول تجاوزات خطيرة قد تقود العشرات من المسؤولين إلى السجن، وتشير معلومات يحوزها موقع الجزائرية للأخبار إلى ان التحريات تجري الآن لبحث حقيقة المعلومات الواردة في الشكاوى بشكل خاص مع وجود ” طابع كيدي لعدد كبير من الشكاوى ” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق