الحدث الجزائري

والي منتدب …عزله أويحي و أعاده الرئيس تبون تبون

 

عبد الحي بوشريط

يعد الوالي المنتدب المعين في الحركة الأخيرة على رأس المقاطعة الإدارية  درارية،  أحد  أكفأ اطارات  وزارة الداخلية،  المعني تم عزله من منصبه من قبل الوزير الأول الأسبق  احمد اويحي   عندما  كان يشغل في حينه منصب والي منتدب بولاية جانت المنتدبة التابعة لولاية اليزي،    الوالي  المنتدب السابق لم يشفع له عند اويحي انه كان من أكفأ اطارات الداخلية حيث خدم في عدد من الدوائر وابان  عن قدرة كبيرة في التعامل بشكل خاص مع المواطنين وحل مشكلاتهم اليومية  ويبدو أن  وزير الداخلية كمال بلجود و الرئيس تبون قد اطلعوا على تفاصيل ملفات عدد من الاطارات المفصولة من مناصبها في السنوات الاخيرة  من حكم الرئيس السابق بوتفليقة عبد العزيز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. طبعا قد تمت إعادة النظر في هؤلاء لأن من حسن حظهم أنه تم تغيير وزير الداخلية الذي يعتبر غير زنديق ولا يخاف من النار لأنه ليس في بطنه عشب كما يقال شعبيا، لكن في حالات مناقضة تماما لا يفعلون لانهم لم يتغيروا منذ أكثر من 20 سنة وأكثر من 26 سنة، بل بالعكس يمكرون ويتعسفون في إستخدام السلطة ويرفسون القانون ولا يبالون ويتباهون ويعتزون بذلك. حسبنا الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق