ولايات ومراسلون

كل تفاصيل قطاع السكن في ولاية قسنطينة على لسان والي الولاية

تحدث والي قسنطينة عبد السميع سعيدون اليوم أثناء لقائه مع الصحافة عن جديد قطاع السكن بولاية قسنطينة هذا الأخير الذي يوليه كما جاء في بيان للولاية رئيس المجلس التنفيذي أهمية كبيرة وأولوية منذ توليه مسؤولية الولاية، مفصلا في القائمة التي تم الإفراج عنها صبيحة اليوم ببلدية الخروب والتي تضم 1500 مستفيد، حيث أكد بأن هذه القائمة تعتبر مؤقتة بالنظر إلى الطعون التي ستقدم والتبليغات في حال وجود تجاوزات أو هفوات، وفي هذا الصدد تم اتخاذ جملة من الإجراءات يقول السيد الوالي والتي تمثلت في وضع قاعتين للرياضة لاستقبال الطعون من قبل المواطنين، القاعة الأولى متواجدة ببلدية الخروب والثانية ببلدية علي منجلي، كما أنه من حق المواطنين التوجه لأي مندوبية عبر بلدية الخروب أو حتى مراسلة الوالي عبر البريد العادي وذلك قصد مساعدة السلطات المعنية في تحديد الحالات التي لا يمكنها الإستفادة من السكنات الإجتماعية، كل هذا سيكون في غضون ثمانية أيام من يوم تعليق القائمة لتشرع لجنة الطعون و تتأكد ميدانيا من صحة الطعون. لتباشر بعدها اللجنة أشغالها بتحضير قائمة أخرى على أكثر تقدير يؤكد السيد الوالي نهاية السنة الجارية. وأيضا يوجد برنامج سكني نهاية السنة أو بداية السنة المقبلة سيسلم لفائدة الخروب، البرنامج سيكون 1700 مسكن التي يتم تحضيرها ضمن برنامج 3500 مسكن بماسينيسا بلدية الخروب لها حصة من هذا البرنامج، كما طمئن المواطنين بأن هناك فرصة استفادة خاصة ببلدية الخروب أي ما يقارب 4000 مسكن لا تزال قيد الدراسة لتحديد القوائم.

وفيما يلي تفاصيل لكل بلدية على حدا:
*** بلدية الخروب: من ضمن 1500 مسكن التي تم الإفراج عنها اليوم (17 اكتوبر 2018)والتي مست كل الأحياء بالخروب منها 480 مسكن جاهزة لم يبقى سوى بعض الروتوشات، و409 المتبقية فالأشغال جارية بها.
*** بلدية قسنطينة: 2500 مسكن القرعة ستكون نهاية الشهر الجاري بقاعة الزينيت حيث ستكون عملية التوزيع بالتداول وحسب ترتيب القرعة والسكنات ستكون بماسينيسا وعين نحاس.
*** بلدية حامة بوزيان: بعد الزيارة الميدانية التي قام بها أمس (16 أكتوبر2018) لبرنامج 1500 مسكن والتي أصبحت 1250 مسكن أعلن بأن القرعة ستكون في العشرة أيام الأولى لشهر نوفمبر فلم يتبقى سوى التهيئة الخارجية وكوابل الكهرباء والغاز.
*** ديدوش مراد: برنامج 250 مسكن فيه مشاكل تقنية ميدانية خاصة بتجارب للارضية للإطمئنان على وضعية السكنات.
بلدية عين السمارة: برنامج 1100 مسكن الأشغال لازالت جارية وفيها 900 مسكن بالتوسعة الغربية جارية الاشغال فيها مع 9000 سكن موجودة لم يتبقى سوى التهيئة حال الانتهاء منها ستوزع السكنات.
30و 18و20 مسكن موزعة في مختلف البلديات ستوزع نهاية شهر ديسمبر.
السكنات التي سيتم توزيعها أول نوفمبر: سيتم توزيع 1609 سكن من مختلف الصيغ ، 579 مسكن ستسلم على مستوى المدينة القديمة والتي حضرت للبرنامج المتبقي من 3200 مسكن في التوسعة رقم 20 وزعت منها 1762 وتبقى 1488 مسكن.
50 سكن إبن باديس جاهزة للإسكان، 400 وحدة من الإعانات الريفية، 480 مسكن ستسلم ببلدية الخروب.
عدل AADL : (الرتبة) أشار السيد عبد السميع إلى أن المقاولات موجودة غير انها تنتظر فقط تحسن وضعية الطقس لاستكمال الأشغال، يوجد فقط إشكال في صعوبة المسلك لتمرير شبكة الكهرباء وأنابيب الغازلهذا الموقع الوعر، مؤكدا نهاية حديثه بأن الوضع متوقف على حالة الطقس وعملية الربط بشبكات الكهرباء والغاز وانطلاقا من هذا سيتم تجهيز جزء منها نهاية 2018 او بداية 2019 حوالي 1300 مسكن ، مضيفا إلى أن الأسابيع المقبلة ستكون فرصة لتقدم الأمور واتخاذ قرارات أخرى فيما يخص هذا القطاع المهم والذي يخص المواطن بالدرجة الأولى.
عمار طورش