جواسيس

هل يفتح والي ولاية ورقلة ملفات سوء تسيير المديريات ؟

ايمن خليل

من غير الممكن بالنسبة للكثير من المتابعين للشأن المحلي بولاية ورقلة، إطلاق عملية تنموية حقيقية دون ” تطهير الجهاز الإداري ” بالولاية وببعض المديريات  من الموظفين، ففي عدة مديريات ولائية بولاية ورقلة تشير تفاصيل  قضايا وملفات خطيرة إلى وجود علاقة مباشرة بين بعض الموظفين المهمين، بقضايا فساد لم تفتح  التحقيقات بشأنها بعد وبعضها فتح تحقيق بشأنها و مايزال في بداياته، وهذا ما اشارت اليه عدة تقارير وجهت قبل مدة إلى كبار مسؤولي الدولة  حول وجود صلة لعدد  يفوق 7 موظفين كبار بقضايا فساد سابقة وعلاقة مباشرة  مع قضايا فساد احدها تورط  فيه رجل الأعمال السجين  علي حداد، والسؤال هنا هو  هل يجرا والي ولاية ورقلة  على فتح هذه الملفات لإعطاء دفع حقيقي للتنمية ، أم أن التنمية  المقرر  ستطلق دون طي ملفات الفساد السابقة ؟.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق