في الواجهة

هذه هي سيناتور بمجلس الأمة التي ساندت بوحجة

العربي سفيان

بعد ساعات من نشر ”الجزائرية للأخبار” عن تقديم سيناتور بمجلس الأمة عن الثلث الرئاسي لإستقالتها لرفضها ما يحدث بقبة زيغود يوسف من إنفلات ومهازل ، ظهرت هذه الأخيرة المسماة لويزة إيغيل التي رمت المنشفة رسميا من مجلس الأمة، وقالت المتحدثة في إستقالتها أن ما يعيشه المجلس الشعبي الوطني والحملة التي تقودها جهات ضد بوحجة غير قانوني ولا دستوري على الإطلاق ، في حين تؤكد جهات رسمية أن سيناتور ساندت رئيس المجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة ورفضت الإهانة التي يتعرض لها جملة وتفصيلا