مجتمع

تفاصيل جريمة قتل بطل جزائري في الملاكمة …ماذا قال المتهم للقاضي !؟

لم تكن طعنة واحدة في الظهر كافية للجناة المتهمين في قضية قتل بطل جزائري ومدرب للملاكمة ، فقرروا ان يوجهوا له سلسلة من ضربات السكين في الرقبة والبطن ، لدرجة أن الموقع تحول غلى ما يشبه المجزرة دماء الضحية ملأت المكان ، … كان هذا جزءا من مضمون قرار احالة المتهمين في قضية قتل بطل جزائري في الملاكمة قتل في ولاية بومرداس .

أدانت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء بومرداس، حكما بالمؤبد في حق متهم في عقده الثاني و شريكيه بالجريمة بعقوبة 5 سنوات سجنا نافذًا، وذلك عن جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار و الترصد،  راح ضحيتها بطل جزائري 27 سنة في الملاكمة و حامل لعدة شهادات و أوسمة في هذا التخصص .

فصول القضية الحال تعود خلفياتها لخلاف بين المتهم الرئيسي في القضية و الضحية بسبب الملعب البلدي لبرج البحري، حيث أن المجني عليه ” كان بطل جزائري في الملاكمة، و كان يقوم بتدريب شباب وأطفال من الحي مجانا حتى لا يدخلون في عالم المخدرات والجريمة إلا أن المتهمين كانوا يستفزونه في كل مرة كون بعض الشباب تخلوا عن المخدرات احتكاكهم بهم، وحولوا اتجاههم نحو الرياضة بمساعدة الضحية، واستمرت المضاياقات إلى اعتداءهم عليهم مرتين رميا بالحجارة و تسببوا له في إصابات على الرأس لكن هذا الاخير لم يتراجع وتصرف بعقلانية، حيث أودع شكوى ضدهم لدى مصالح الأمن الأمر الذي أثار الجناة وجعلهم يترصدون له و اعترضوا طريقه لما كان على متن سيارته متوجها للمنزل، أين قام المتهم الأول بطعنه بواسطة سكين على الظهر ثم عدة طعنات على الرقبة والبطن، و لاذ بالفرار بمساعدة باقي المتهمين في الوقت الذي سقط الضحية غارقا في دماءه لغاية أن تلقت مصالح الأمن بلاغا عن وجود جثة ملقاة على الطريق ،حيث نقلت للمستشفى أين ثبتت الوفاة، ومن جهتها عناصر الأمن باشرت في التحقيقات والتحريات لغاية أن توصلت إلى المتهمين الثلاثة حيث اعترف الأول بتنفيذه للجريمة بمساعدة شريكيه الذين طمسا معالم الجريمة ، و أرجع السبب في ذلك للدفاع عن نفسه بعد تعرض المجني عليه له في الوقت الذي أثنى سكان برج البحري بأخلاق الضحية عن طريق مئات التواقيع، و أكدوا أنه كان مثلا ومساعدا في تربية أبنائهم، عن طريق تلقينهم دروسا في الرياضة مجانا.

 

خ.بلقاسم