الجزائر من الداخل

هذه الأحكام القضائية المقررة بحق تجار خالفو قرارات الحجر .. أول مثول لمخترقي الحجر الصحي أمام المحاكم

 

 يواجه التجار  المخالفون  للقرارات الخاصة بالحجر عقوبات تتراوح بين الغرامة المالية و الحبس   غير النافذ  بتهمتي  مخالفة القانون وتعريض حياة  الآخرين للخطر ، وقد  احيل بالفعل عدد من التجار  على العدالة ، في عدة ولايات، و أصدرت محكمة المحمدية بمعسكر احكام بين غرامات و الحبس النافذ في حق 7 تجار بعد أن انتهكوا  القرار الولائي المتعلق بغلق بعض الأنشطة التجارية للحد من انتشار وباء كورونا

وكانت عناصر أمن دائرة المحمدية قد اوقفت أواخر شهر ماي المنصرم 7 تجار

خلال دورياتها عبر شوارع المدينة من ضبطتهم  في حالة تلبس بانتهاك القرار الولائي المتعلق بغلق بعض الأنشطة التجارية للحد من انتشار وباء كورونا ، معرضين بذلك حياة الغير و سلامتهم الجسدية للخطر ، حيث تنوعت أنشطتهم التجارية بين بيع الألبسة و الأحذية ، بيع الأجهزة الكهرومنزلية و بيع الحلويات التقليدية ، ليتم تحويل المخالفين إلى مقر أمن الدائرة ، أين أنجزت ضدهم إجراءات قضائية و قدموا أمام العدالة التي أصدرت في حقهم غرامات مالية و عقوبة حبس موقوفة النفاذ .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. اننا في أمل كبير في أن تلتمس الحكومة الجديدة والمنبثقة من خاصة الحراك الميمون الذي قاد الشعب إلى الوضوح بالنسبة لمرامية المجسد للتغير والذي هو الهدف الاول والاخير في التحرك الواسع . أين شكل الشارع نبراس لإرساء إرتدة الشارع التي هي من إرادة الشعب (وأمرهم سواء بينهم )كما في الآية الكريمة ، والمامول و كذا الطموح كلُه وقد تمت الخطوت الاولى في ستعادة النمط القار لهيكلية الدولة ، أن إرساء الأهداف ناد بها الحراك الشعبي أولوية وإن ننسى الزُخم الثوري العظيم الذي عمل جاهد من أجل توحيه الرؤيا إلى النصج الذي إبده الانسان الجزائر في سبيل التعبير عن وجدانه الحي وما يواجه من أوضاع مهددة بالبلبلة لستقراره.

  2. اننا في أمل كبير في أن تلتمس الحكومة الجديدة والمنبثقة من حضنة الحراك الميمون الذي قاد الشعب إلى الوضوح بالنسبة لمرامية المجسّد للتغير والذي هو الهدف الاول والاخير في التحرك الواسع . أين شكل الشارع نبراس لإرساء إرادة الشارع التي هي من إرادة الشعب (وأمرهم شوراء بينهم )كما في الآية الكريمة ، والمامول و كذا الطموح كلُه وقد تمت الخطوت الاولى في ستعادة النمط القار لهيكلية الدولة ، و أن إرساء الأهداف ناد بها الحراك الشعبي أولوية وإن ننسى الزُخم الثوري العظيم الذي عمل جاهد من أجل توحيه الرؤيا إلى النصج الذي إبده الانسان الجزائر في سبيل التعبير عن وجدانه الحي وما يواجه من أوضاع مهددة بالبلبلة لستقراره.

  3. علاش ماشي قلتو بلي عمل القضاء راهو متوقف طبقا لأحكام الحجر الصحي المفروض علينا ولا المحاكم يخدمو غير الفوق واحنايا الزاوالية لي ما عندنا كتاف بقينا في حجر كلي من قبل ما يبدأ حتى الحجر نفسه من يوم 26 مارس2020والطريق مغلوقة على دارنا وعندنا دراري صغار حتى مصروف الدار أو قارورة الغاز نطلعوها ونهودوها مع سلوم الله يخليكم قولولي حنايا بني أدم ولا حيوانات تتسلق الجدار لكي تمر أكرمكم الله فتحوا المحاكم للشعب كامل رانا نضرينا بزاف من هاذ التوقف ولي كاتبلوا ربي يموت الأجل هو لي يقتل كورونا هاذي غي سبب من الاسباب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق