في الواجهة

هذا هو سبب الأزمة بين الجزائر وباريس حسب الرئيس عبد المجيد تبون

ليلى بلدي
أكد الرئيس تبون أن العلاقة بين الجزائر و فرنسا عرفت حالة فتور خلال الأشهر الماضية، ولكن تم الاتفاق على طي الصفحة والانطلاق من جديد، و ارجع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون سبب الأزمة بين الجزائر و باريس التي بدأت اثناء عام 2019، إلى محاولة باريس ” ممارسة وصاية على الجزائر ” وهذا ما ترفضه الجزائر سواء من فرنسا أو من غيرها ، الرئيس تبون قال إن كل تصريحات المسؤولين الجزائريين المتعلقة بفرنسا كان عبارة عن ردة فعل فقط .
الجزائر لن تقبل الوصاية من فرنسا ولا غيرها، وذلك حسب تصريح الرئيس عد المجيد تبون ، تصريحات كبار مسؤولي فرنسا في أثناء الحراك الشعبي في الجزائر ، حركت رد الفعل الجزائري ،

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق