في الواجهة

هذا ما قاله ايسعد ربراب حول موضوع ترشحه للانتخابات الرئاسية !

هادي ايت جودي
ـــــــــــــــــ
تحدث رجل الأعمال الجزائري ايسعد ربراب عن مواضعي عدة في حوار له على قناة فرانس 24 ، وكشف حقيقة ما تم تداوله من معلومات حول ترشحه للانتخابات الرئاسية القادمة ، و أكد مساء اليوم الجمعة رجل الأعمال ورئيس مجمع سيفتال ايسعد ربراب عن مواصلته العمل والنضال من أجل تحقيق الثروة، وخلق مناصب العمل في الجزائر من خلال الاستثمار اكثر في عدة مجالات، رغم العراقيل التي تواجه مشاريعه في العديد من ولايات الوطن على غرار بجاية، واضاف المتحدث في تصريح لقناة فرانس 24 الفرنسية، أنه لن يفر من الجزائر، وأنه يسعى دائما الى تقديم الأفضل لبلاده ولشعبه وخاصة للشباب فرص العمل، وبالتالي التصدى للمغامرة في البحور والسواحل، وأشار ربراب، أن العراقيل التي تصادفه لن تثني من عزيمته في الاستمرار، مبرئا رئيس الجمهورية من هذه المشاكل قائلا “لا اعتقد أن بوتفليقة على علم بتعطيل مشاريعي، لأنه لا يوجد رئيس في اي دولة ما لا يريد تحقيق الثروة والنمو الاقتصادي” متاسفا للوضع العام للبلاد، وأوضح في هذا الشأن أن القطاع الاقتصادي في تدهور، وهذا بسبب الأيدي الخفية التي تحكم البلد، وهي التي تستفيد من الربع والامتيازات، وبالتالي تجويع الشباب، وارغامهم على الموت في البحر الأبيض المتوسط .

بخصوص إمكانية ترشحه للانتخابات الرئاسية قال ربراب أنه لا ينوى فعل ذلك، وليس لديه اي طموح سياسي، وهمه الوحيد خلق النمو الاقتصادي في الجزائر، وتوفير مناصب الشغل للشباب، خاصة لحاملي الشهادات العليا، لان كل الجزائريين يريدون العمل، وفقط على حد تعبيره الذي أعلن عن مشاريع استثمارية مع فرنسا وألمانيا، وهذا للاستفادة من تجربة هذه الأخيرة في التكنولوجيات الحديثة، والعمل على نقلها إلى الجزائر مستقبلا، منوها من جهة أخرى بالمشاريع التي أطلقها في منطقة اغدان الفرنسية التي تتوفر على امتيازات وثروات هائلة، تسمح للمجمع بانشاء قاعدة صناعية على المدى المتوسط .