أمن وإستراتيجيةفي الواجهة

نص رسالة اللواء شنقريحة لضباط وصف ضباط وجنود ومدنيي الجيش الوطني الشعبي

 

 

 

 هنأ  اللواء سعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة، ضباط و صف ضباط ورجال صف و مستخدمي  وزارة الدفاع الوطني  المدنيين بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.
 وقال اللواء  سعيد شنقريحة  في  بيان  تهنئة  “بمناسبة استعداد بلادنا الغالية، على غرار بلدان الأمة الإسلامية جمعاء، للإحتفال بعيد الفطر المبارك، يطيب لي أن أتقدم لكم أنتم مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، بأحر التهاني وأطيب الأماني، ولعائلاتكم بموفور الصحة والهناء، راجيا من المولى العلي القدير أن يتقبل صيامكم وقيامكم بمزيد من الأجر والمغفرة والثواب.
وأضاف شنقريحة “لايفوتني في هذه السانحة المباركة أن أنوه بالمجهودات الجبارة المبذولة من قبل كافة مكونات الجيش الوطني الشعبي، للمساهمة في المجهود الوطني الرامي الى الحد من انتشار جائحة فيروس كورونا، وهي مهمة من المهام النبيلة التي نتشرف ونضطلع بها، كما تعودنا على الوجه الأكمل والأمثل”.
كما تثبثه النتائج الايجابية-يضيف اللواء- التي ما انفك يسجلها جيشنا مؤخرا على جميع الأصعدة والمجالات، مما يحفز العسكريين كل في مجال عمله وحدود صلاحياته، على بذل الجهد المتفاني في سبيل مواصلة المسلك العملي الذي نطمح من خلاله إلى تحقيق المزيد من التطوير والتحديث لقواتنا المسلحة، بما يتماشى وعظمة المهام الدستورية الموكلة إليها.
وأضاف “وإذ أجدد لكم التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الفطر المبارك، فإنني أتضرع للمولى العلي القدير أن يرفع عن بلادنا هذا الوباء في أقرب الآجال وأحرص على تذكيركم بوجوب التقيد بكافة التعليمات، المتعلقة بالوقاية من هذا الفيروس، والسهر على الرفع المستمر من درجة اليقظة والمزيد من مضاعفة الجهود، بغية السماح لشعبنا الأبي، بالاحتفال بهذه المناسبة الدينية الميمونة، في جو تسوده الطمأنينة والسكينة وفي كنف الأمن والاستقرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق