في الواجهة

ناصر بوتفليقة يستبق ” المنجل “


في خطوة استباقية، قرر شقيق رئيس الجمهورية السابق ناصر بوتفليقة الاستقالة قبل أن يطاله قرار توقيف، من المنصب الذي شغله لسنوات .

إقتنع ، شقيق الرئيس المخلوع ،  ناصر بوتفليقة، أنه غير مرغوب فيه ولا أي شخص من عائلته بمؤسسات الدولة التي سيطرت عليها العصابة البوتفليقية طيلة 20 سنة ، حيث قدم شقيق الرئيس السابق، من وزارة التكوين المهني والتمهين ملف تقاعده  كأمين عام للوزارة، وذلك بعد 37 عامًا من إلتحاقه بالقطاع، و للإشارة المعني بعيد كل البعد عن الأضواء ولم يتم فتح اي تحقيق في حقه كباقي المسؤولين أو كشقيقه ، سعيد بوتفليقة ، القابع بسجن العسكري منذ مدة

وسيط تداول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق