الحدث الجزائري

ميهوبي يحاول تقليد أويحي لكن هيهات

 

س العربي

تتفق الكثير من الأحزاب والتشكيلات السياسية  والشخصيات الوطنية في قضية دعم وتأييد الجيش الوطني الشعبي، لكن سيرة عز الدين ميهوبي ، في موضوع التأييد تختلف في عنصرين الأول هو أنه يراس تشكيلة سياسية تورطت  حتى الرقبة مع ” العصابة ” بما فيها الوزير نفسه ، والثاني هو أن  حزب الأرندي لم يعد له دور سياسي يلعبه في الساحة السياسية الوطنية، كما أن السلطة القائمة حاليا ، ومؤسسة الجيش لا ترغب في  أن يحسب اي طرف عليها وبالتالي ، فإن  ” المهمة القذرةو التي لعبها أويحي أحمد أكثر من 20 سنة غير ممكنة الآن .

خليفة ، أويحي ، عز الدين ميهوبي ، يشيد بكل قرارات ومقترحات المؤسسة العسكرية ، ليطرح هنا التساؤل عن سبب  سرعة  الاشادة وما هو المغزى منها بالرغم من إقصاء الحزب من إقتراح الحلول أو المشاركة في الحوار ، ميهوبي ، أشاد بخطابات القايد ، صالح ، وبدعوته للإنتخابات وداعما لهيئة الحوار و الوساطة التي لم تهتم بالحزب أصلا ولم توجه أي شكر للحزب بالرغم من كل هذا المدح و الثناء …فعلاش هذا الشيء عليك قع يا ميهوبي

والثابت  من بيانات   التجمع الوطني الديمقراطي فور إعلان المؤسسة العسكرية عن تاريخ إستدعاء الهيئة الناخبة أنها متسرعة و متشوقة لإيصال مرشحها كان أمينها العام ، عز الدين ميهوبي، أو شخصية أخرى لكرسي قصر المرادية وطموح كبير يعتلي حزب ، أويحي ، لحكم البلاد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق