ولايات ومراسلون

موزعو الحليب يتمردون على وزير التجارة في ولاية سطيف

دخل غالبية موزعي مادة الحليب بولاية سطيف اليوم في اضراب امام ملبنة التل الواقعة بإقليم بلدية مزلوق. رافضين قرارات وزير التجارة الأخيرة ببيع مادة الحليب بغير سعرها القانوني .
وقد علمت الجزائرية للأخبار من مصادر ذات صلة ان مديرية التجارة و مسؤولي الملبنة وممثلي الموزعين عقدو اجتماع استثنائي للنظر في مطالب الموزعين والتى كانت الرفع من هامش الربح للكيس الواحد مع عدم اجبارية بيع حليب الابقار للموزعين.
واصرت نفس المصادر للجزائرية للأخبار ان الموزعين رفضو اقترح توزيع منتجات ملبنة التل وحليب البقر فقط في حين تتكفل ملبنة التل بتوزيع حليب الأكياس العادية للمواطنيين عبر بلدياتها 60 بواسطة شاحنات الملبنة وهو مقترح تم رفضه ايضا من الموزعين.
يجدر الذكر ان المواطن السطايفي كان قد عانى منذ سنوات من ظاهرة البيع المشروط لكيس الحليب العادي دون تحرك الجهات الرقابية
وقد سبق لجمعيات حماية المستهلك ان اشارت ان حليب الموجه للعائلات يصل بسهولة للفنادق والمقاهي محلات المرطبات بسهولة عكس الحليب العائلات التى تدخل في دوامة البحث عن كيس الحليب .
الجزائرية للأخبار اتصلت برئيس مكتب سطيف لمنظمة حماية المستهلك رضوان ساتة الذي صرح ان اضراب الموزعين ليس تحدي للوزير بل هو تحدي للقانون رغم ان هامش الربح ضئيل للموزعين ويمكن مراجعته لكن ليس على حساب المستهلك
وامام هاته الأحداث المتسارعة ورغبة وزارة التجارة في انهاء التلاعب بأسعار الحليب هل تنفذ ملبنة التل تهديداتها وتوزع مادة الحليب لكل ساكني الولاية .
ع ق الجزائرية للأخبار

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق