الحدث الجزائري

مصير اكثر من 30 فيلا وشقة تابعة لـ سوناطراك في ورقلة الاغواط وهران والجزائر

ايمن خليل

يعتقد الكثير من غير المختصين في الشأن الخاص بمجموعة سوناطراك أن النهب والتلاعب بأموال عملاق النفط والغاز الجزائري ، كان محصورا في الصفقات والمشاريع و العطاءات لكن الحقيقة مختلفة تماما، النهب المنطم امتد إلى سكنات وفيلات وشقق مجموعة سوناطراك ، فقد أحصى أحد كبار النقابيين في المجموعة طلب عدم ذكر اسمه ما لا يقل عن 5 سكن بين شقة فاخرة وفيلا ، تم تحويل ملكيتها التنازل عنها لصالح اطارات سابقة وحالية في مجموعة سوناطراك، بعض هذه الفيلات يزيد ثمنها عن 20 مليار سنتيم، و واحدة منها على الاقل حصل عليها أمين عام المركزية النقابية السابق عبد المجيد سيدي السعيد ، ومن بينها 12 اقامة خاصة بالشركة في كل من ورقلة وحاسي مسعود .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق