الجزائر من الداخل

مشروع مهم لوزارة العمل

 خيذر بلقاسم

كشف  اليوزم  وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي البروفيسور تيجاني حسان هدام عن مشروع لتطوير أداء   التعضديات  المهنية المقدر عددها  بـ 30  تعاضدية كبرى على المستوى الوطني  وأشار إلى   أن الوزارة تفكر في إحداث آليات جديدة لإنشاء صناديق مشتركة للتقاعد التكميلي أو الإنشاء والتسيير المشترك للهيئات الصحية الكبرى على غرار المستشفيات متعددة الخدمات، وكذا تشكيل فوج عمل لتعديل بعض الأحكام القانون رقم 15-02 المتعلق بالتعاضديات الاجتماعية، قصد تعزيز الحركة التعاضدية وتعزيز استقرار هيئات التعاضدية وتوسيع الانخراط فيها.
 الوزير أكد على أهمية تعزيز وتطوير التعاضديات الاجتماعية وتفضيل الحوار ما بين جميع الأطراف لتحقيق الاستقرار في هذا الركن الهام من أركان منظومة الضمان الاجتماعي، وبالتالي المساهمة في استقرار البلاد الذي نصبو إليه جميعا.
وشدد السيد الوزير في كلمة ألقاها بمناسبة إشرافه على أشغال اجتماع المجلس الوطني للتعاضدية الاجتماعية، اليوم  ، بمقر الوزارة، على ضرورة وضع أسس تنظيمية حديثة لتسيير التعاضديات، وهذا من خلال تحسين الخدمات وتبسيط الإجراءات وترقية التواصل مع المشتركين.
وأشار إلى أهمية وضع مخطط عمل يتمحور أساسا حول تعزيز التشاور مع التعاضديات الاجتماعية والشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين بهدف ترقية التعاضد الاجتماعي والالتزام بتسقيــف نسبة معينة للانخراط خلال العهدة الجارية.
وفي ذات السياق، ذكر   الوزير بأهمية الحوار والاتصال بغية ضمان استقرارها وديمومة خدماتها ولتفادي أي وضعيات تؤدي إلى الانسداد، داعيا جميع رؤساء مجالس الإدارة للانفتاح أكثر على المنخرطين وتسهيل الاتصال مع تفعيل الهيئات القانونية للتعاضدية.
للإشارة، تُحصي مصالح وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، وجود 30 تعاضدية نَشـطة في الميدان، تضمن التغطية الاجتماعية التكميلية لفائدة ما يفوق مليون وثلاثمئة ألف منخرط.
كما تتولى مصالح الوزارة مهمة مرافقة التعاضديات من أجل الحفاظ على مصلحة التعاضدية والمنخرطين في آن واحد وهذا من خلال بعض الإجراءات كمراقبة مطابقة تأسيس التعاضدية وتنظيمها وسيرها وكذا رقابة مطابقة قانونها الأساسي إضافة إلى المراقبة المحاسبية والمالية من طرف لجنة قطاعية تشكل لهذا الغرض

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق