الجزائر من الداخل

مسجد الجزائر الأعظم من بوتفليقة إلى عبد المجيد تبون

ليلى بلدي

سيكون تدشين مسجد الجزائر الكبير أو المسجد الأعظم بين أوائل المشاريع التي سيشرف الرئيس عبد المجيد تبون على افتتاحها ووضعها حيز الخدمة في موعد قريب ، مشروع الرئيس الأسبق العملاق، الذي سابق من أجل بوتفليقة الزمن، سيتم تديشنه في موعد قريب جدا من قبل الرئيس عبد المجيد تبون في مراسيم عادية غير احتفالية، الرئيس عبد المجيد تبون الذي تابع سير المشروع كان له الفضل الكبير في تقدمه سيشرف على الافتتاح، في موعد قد يكون قبيل شهر رمضان أو في الاسابيع القادمة، وتشير معلومات تحوزها صحيفة الجزائرية للأخبار إلى أن المشروع الكبير الذي كلف خزينة الدولة أكثر من مليار دولار بقرار من الرئيس الاسبق بوتفليقة، بات شبه جاهز للافتتاح، وقد نقل وزير السكن السابق وزير الداخلية الحالي كمال بلجود ملف المشروع الكبير إلى الرئاسة في عهد رئيس الدولة السابق عبد القادر بن صالح .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق