ولايات ومراسلون

مدراء التربية التكوين المهني والصحة بولاية أدرار خائفون

يتناول المجلس الشعبي الولائي بولاية ادرار بالبحث في دورته العادية الثالثة لعام 2019، تقرير يشير إلى نقائص عديدة شابت الدخول المدرسي ووضعية المؤسسات التربوية بولاية أدرار ، التقرير كما تشير مصادر من المجلس الولائي جاء بعد عدة عمليات تفتيش وتدقيق في ظروف الدخول المدرسي ووضعية المؤسسات التربوية بالولايةن وهو ما سيضع مدير التربية بولاية أدرار امام اختبار صعب، الدورة العادية للمجلس الولائي ستبحث ايضا ظروف الدخول التكويني ، ووضعية المؤسسات التكوينية المختلفة ، وتشير معلومات تحوزها صحيفة الجزائرية للأخبار الى أن التقرير رصد بعض النقائص ايضا في قطاع التكوين المهني، وهو ما يجعل كل من مديري التكوين المهني والتربية في مواجهة صعبة مع المنتخبين والوالي، الملف الثالث سيكون مناقشة وضعية القطاعات الصحية والتي بالرغم من عدم ادراجها في جدول الأعمال الا انها ستكون محور تدخلات عدد من منتخبي المجلس الشعبي الولائية .
و يفتتح هذا الاثنين المجلس الشعبي الولائي لولاية ادرار دورته العادية الثالثة لسنة2019 بحضور والي الولاية واعضاء الهيئة التنفيذية ورؤساء المجالس الشعبية البلدية وذلك بقاعة المداولات, ويتضمن جدول الاعمال بحسب بيان للمجلس عرض مشروع الميزانية الاولية لسنة2020 وتقديم عروض عن الدخول الاجتماعي لهذا الموسم والدخول الجامعي ودورة سبتمبر بقطاع التكوين المهني ودورة الالتحاق بالمعهد العالي للتكوين الشبه الطبي حيث من المقرر الاستماع لممثلين عن قطاعات التربية التعليم العالي التكوين المهني والصحة للوقوف على ظروف الدخول لهذا الموسم كما سيتم تقديم تقرير مفصل عن المساعدات الاجتماعية المقدمة لسنتي 2018/2019 من قبل لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية الشباب والرياضة والشؤون الدينية الى جانب طرح قضايا مختلفة سيما منها المتعلقة بانشغالات جمعيات اولياء التلاميذ والاسرة التربوية المتعلقة بالدخول المدرسي الحديد حيث تم تسجيل عدة نقائص بعدد من المؤسسات التربوية خاصة في الطور الابتدائي.

ابو صلاح الدين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق