الصحافة الجديدةفي الواجهة

مجلة تايم TIME تعبر عن كارثة الولايات المتحدة الأمريكية

⁧‬⁩د. محمد ابراهيم بسيوني

استبدلت مجلة TIME في تاريخها البالغ 97 عامًا مرتين الاطار الاحمر الخارجي لغلاف المجلة بواحد أسود للتعبير عن كارثة وطنية: الاولى كانت في عددها في 11 سبتمبر. وهاهي تكررها مرة ثانية مع اقتراب عدد وفيات كوفيد-19 في الولايات المتحدة من 200 ألف. الولايات المتحدة بالفعل على وشك اجتياز 200,000 حالة وفاة كوفيد-19. هذا العدد من الوفيات الذي يعادل عدد الوفيات في الولايات المتحدة في أكثر من ثلاث حروب كحرب فيتنام هو أكبر عدد من الوفيات في العالم حتى الآن وأكثر من نصيب الفرد من الوفيات في جميع البلدان (باستثناء 12 دولة أخرى). الغلاف لهذا الأسبوع كُتبَ فيه كخلفية بخط اليد عدد الوفيات في أمريكا في كل يوم من الأيام الـ 193 بين 29 فبراير (تاريخ اول حالة وفاة بسبب الوباء في الولايات المتحدة) و8 سبتمبر قبل صدور العدد.

د. محمد ابراهيم بسيوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق